بيروت | Clouds 28.7 c

من اوراق حسن صبرا / منتظري يرفض طالباني


مجلة الشراع 7 كانون اول 2021
كنا كإتحاد اشتراكي عربي على صلة متميزة مع القيادة الليبية في عهد العقيد معمر القذاقي وكانت زياراتنا مفتوحة في اي وقت وفي كثير من الاحيان نلتقي العقيد في اماكن مختلفة في ليبيا..

وكنا ضيوفاً في احيان اخرى عند العميد ابو بكر يونس جابر . 
في احدى زياراتنا ليبيا عام 1980بعد نجاح الثورة الايرانية وكنا من دعاة لقاء الثورتين الليبية والايرانية التقينا في منزل مدير مكتب العميد أبو بكر الرائد سالم ابو شريدة الزعيم الكردي جلال الطالباني والشيخ محمد منتظري ابن الشيخ حسين علي منتظري، وكنت التقيه في طهران وفي قم وفي بيروت وحضر الى العشاء العميد الخلوق المبدئي ( رحمه الله ) وكانت مادة الحوار الاساسية هي الحرب العراقية الايرانية التي كانت بدأت لتوها في ايلول من العام نفسه وكانت ليبيا منحازة الى ايران بسبب الخلافات السياسية التي كانت بين طرابلس وبغداد . 
وفي وقت كان فيه مام جلال كثير الكلام والضحك ومداعبة الحضور كان الشيخ منتظري مقلًا الى حد لافت في الكلام... وقد دعا العميد ابو بكر ان نودع الصيف في منطقة بحرية غربي طرابلس ولا تبعد عنها اكثر من خمسين كلمتراً .
انتقلنا في اليوم التالي الى هذا الشاطيء الجميل الذي اقيمت على رماله الناعمة بيوتاً جميلة مقفلة الا من ابوابها وهي على شكل قباب تطل عليها الشمس عامودياً عند الظهر ، وكانت الحوارات السياسية هي زوادة كل يوم ليلاً ونهاراً يتخللها تناول الطعام في اوقاته وفترات من السباحة والقيلولة .
وكعادتهما كان منتظري قليل الكلام وكان طالباني يعوض ذلك بالكلام المكثف والطرائف.. وقد حضر احدى وجبات الغداء العميد ابو بكر وبعدها اصطحب الشيخ والزعيم الكردي في تمشاية على شاطىء البحر حين توجهنا الى استراحة نوم بعد وجبة الطعام .
عدنا الى طرابلس بعد عدة ايام وكنا جميعاً في فندق الشاطىء الشهير وقد تناولت طعام الغداء مع الشيخ منتظري ثم توجه كل منا الى غرفته في الطابق الاول ..

  • وعندما فرغت من غسل يدي وفمي بعد الطعام سمعت طرقاً خفيفاً على الباب فإذا الشيخ منتظري يستأذن بالدخول ليقول لي ثلاثة امور :
  1. الامر الاول كان اعتذاره عن ازعاجي وهو يعرف اني انام بعد تناول الغداء فقللت من شأن ذلك 
  2. الامر الثاني قوله لي ان علي ان اواظب على الصلاة فوعدته بذلك
  3. الامر الثالث كشف لي السبب الحقيقي لزيارته !! 

قال لي الشيخ محمد وقد علت ملامح الجدية على وجهه : ارجو ان تبلغ حبيبك العميد ابو بكر ان الشيخ منتظري يعرف انكم دعوتموه الى ليبيا لترتيب حوار مع جلال الطالباني .. وقد جلسنا اكثر من عشر مرات معكم بحضور العميد وبغيابه .. وانا احب الاخ ابو بكر لكني اريدك ان تبلغه انني لا اثق بالطالباني وانني والاخوة في قم وطهران نعتبره جاسوساً لأميركا وانا سأكتب للإمام ( الخميني ) الا يستقبله لأنه لن يكون معنا في الحرب ضد صدام .. وانا مسافر غداً من ليبيا ولن احضر الليلة العشاء عند الاخ سالم ... ابلغه تحياتي وإن شاء الله نلتقي سوية في بيروت او طهران او قم .

  • نقلت الرسالة عند وصولي الى منزل الرائد سالم مباشرة بعد ان لاحظ انه لم يحضر معنا كما العادة فتجهم وجه الرجل ورد وهو يطلق نفساً متوتراً: سأبلغ هذا الامر المؤسف للأخ أبو بكر 

فيما بعد صار جلال الطالباني محسوباً على ايران وكان بوز مدفع اميركي في غزو العراق في 20/3/2003.. وكان اكثر المتحمسين لحل الجيش العراقي لأنه في نظره رمز وحدة العراق وعروبته الخطرة على الاكراد
الشراع

يرجى الضغط أدناه لقراءة مواضيع اخرى متعلقة:

من أوراق حسن صبرا- هل مات حافظ الأسد سنيًّا؟

من اوراق حسن صبرا / عندما قال رابين لن آكل القمر الدين في سوق الحميدية!

من اوراق حسن صبرا / اين دفن بشار الاسد شيخه البوطي؟

من اوراق حسن صبرا / ياسر عرفات في ذكراه

من اوراق حسن صبرا/ عشاء مع القذافي

من اوراق حسن صبرا / عندما قلت لرفيق الحريري لبنان لا يتحمل جمال عبد الناصر !!

من اوراق حسن صبرا / وساطتي بين العقيد القذافي والامام الخميني

من اوراق حسن صبرا/ ما الذي قاله طارق عزيز بعد انتهاء الحرب العراقية - الايرانية؟

من اوراق حسن صبرا / حافظ الاسد اكد تورط جميل السيد بتفجير سيدة النجاة !

من اوراق حسن صبرا / وقائع مع كمال جنبلاط ارويها في ذكرى اغتياله الـ 44

من اوراق حسن صبرا / اسبوعان في ضيافة مسعود البرازاني

من اوراق حسن صبرا - ما لم يقله عبد الحليم خدام

من اوراق حسن صبرا مالم يقله عبد الحليم خدام ( الحلقة 2) عن مجزرة ثكنة فتح الله وما سبقها

من اوراق حسن صبرا / عندما قال رفيق الحريري ان اميل لحود هو افضل من يكون رئيس جمهورية

من اوراق حسن صبرا / بين رفيق الحريري واميل لحود

من اوراق حسن صبرا / بين صدام حسين وياسر عرفات

من اوراق حسن صبرا / هذا ما سمعته من عبد الحليم خدام عن حافظ الاسد..

من اوراق حسن صبرا / الامام الخميني من النجف الى "نوفل لو شاتو"

من اوراق حسن صبرا / كشفت لأحمد بن بله سر التنظيم الطليعي

من اوراق حسن صبرا / في مجلس الشيخ العروبي الوطني عبد الحميد الحر - مجلة الشراع 18 آب 2021

من اوراق حسن صبرا / هكذا قدم مصطفى الترك عمرحرب للشيخ منتظري - مجلة الشراع 31 آب 2021

من اوراق حسن صبرا / الملك سلمان بن عبد العزيز ناصري قديم - مجلة الشراع 4 أيلول 2021

من اوراق حسن صبرا / الملك عبدالله بن عبد العزيز ابلغني ما قاله لاولبرايت قبل غزو العراق - مجلة الشراع 13 أيلول 2021

من اوراق حسن صبرا / المقاومة بين جورج حاوي وعمر حرب - مجلة الشراع 17 أيلول 2021

من اوراق حسن صبرا - حوارات مع مصريين لا يعرفون جمال عبد الناصر - مجلة الشراع 30 أيلول 2021

من اوراق حسن صبرا / تحدثت ضد حرب اليمن من السعودية / مجلة الشراع 1 تشرين ثاني 2021

من اوراق حسن صبرا / يا يوم مقتل رينيه معوض - مجلة الشراع 22 تشرين ثاني 2021

من اوراق حسن صبرا / منتظري يرفض طالباني - مجلة الشراع 7 كانون اول 2021