2021-06-06 12:30:56

بين منصور عباس ومحمود درويش

بين منصور عباس ومحمود درويش

بين منصور عباس ومحمود درويش

بين منصور عباس
ومحمود درويش
مجلة الشراع 6 حزيران 2021
لماذا تقوم الدنيا عندما ينضم عضو قيادي في جماعة الاخوان المسلمين في فلسطين الى حكومة العدو الصهيوني ليصبح وزيراً هو منصور عباس ، ولا يأتي احد على ذكر ان الشاعر الفلسطيني المعروف محمود درويش كان عضواً في حزب راكاح ( الحزب الشيوعي الاسرائيلي) فهل دخول مواطن فلسطيني في حكومة العدو محرم بينما حلال دخول مواطن فلسطيني حزباً اسرائيلياً ؟
وهل المقياس هو حزبية الصهيوني ام هو طبيعته الإقتلاعية ليحتل مكان ابن البلد ؟ 
امراً آخر هو ان احد الرهانات العربية - الفلسطينية في الثقافة وفي السياسة وفي الحتمية التاريخية ليس ان يذوب الفلسطينيون والعرب في المجتمع الصهيوني وفي السياسة الصهيونية. بل ان تذوب اسرائيل كدولة عنصرية في المجتمعات العربية وان ينتشر الفلسطينيون في وطنهم خطوة خطوة ليأخذوا حقوقهم بوسائل مختلفة .... بعضها بالقتال وقد اثبت الفلسطينيون انهم مقاتلون في كل الحقول وبكل الاساليب 
قاتل الفلسطينيون بالسلاح وقدموا وضحوا
قاتل الفلسطينيون بالحجارة وضحوا ونجحوا 
قاتل الفلسطينيون بالدبلوماسية والمفاوضات 
لم يترك الفلسطينيون باباً الا طرقوه ولا وسيلة الا استخدموها للعودة الى فلسطين  والدليل ان محمود درويش دخل حزباً اسرائيلياً ليعبر عن رفضه الاحتلال الصهيوني ، وهكذا يفعل منصور عباس حتى لو كان اخوانياً
اخوان منصور في غزة الزموا الصهاينة النزول الى الملاجىء في طول فلسطين وعرضها ساحلاً وجبلاً وصحراءً وربما هم الذين اسقطوا بنيامين نتنياهو او ساهموا في اسقاطه
بات ابناء فلسطين  رقماً في وطنهم يحسب الصهاينة حسابهم ... ولماذا الوقوف على ان الفلسطينيين ( اخوان مسلمين او قوميين عرب او وطنيين مستقلين..) يزحفون نحو الصهاينة للحصول على مقاعد او وزارات ... ? اليس الصهاينة هم الذين يزحفون نحو الفلسطينيين ليتحكموا بمصير تشكيل حكومة صهيونية يقررها الفلسطيني؟ 
   نحن مع الحتمية التاريخية التي نستبشر بتساوي اعداد الفلسطينيين والاسرائيليين في فلسطين  الآن وبازدياد الاعداد الفلسطينية كل يوم وبحق الفلسطيني بالمشاركة في تقرير مصيره يوماً بعد يوم ومثلما اصبح نائباً منذ سنوات طويلة سيصبح وزيراً الآن وربما سيشارك في صنع القرارات السياسية بعد سنوات ... من دون ان يقمع حق كل فلسطيني بالقتال كإحدى الوسائل التي يراها فلسطينيون طريقة لتحقيق هدف العودة .. ألم يخرج ابناء فلسطين المحتلة منذ العام 1948 مع اخوانهم المحتلة ارضهم منذ العام 1967؟ ألم يلاقيهم فلسطينيو الشتات في الحماس نفسه؟ 
  نحن نعتقد ان تمسك الفلسطينيين بأرضهم يزداد عمقاً وصلابة جيلاً بعد جيل والذين يقاتلون الآن هم احفاد احفاد جيل النكبة 1948واحفاد جيل النكسة 1967واحفاد الذين اخرجهم الاجتياح الصهيوني للبنان 1982 واولاد الذين عادوا الى غزة عام 1993...ولاحظوا كيف يزداد الصمود والتمسك بالوطن ، ولاحظوا كيف يتطور القتال لمصلحتهم فيضربون حيث لم يتصور العدو ان يد الفلسطيني ستطوله
كان محمود درويش على حق بوعيه او من دونه  .. واليوم منصور عباس على حق بوعيه او من دونه

الشراع